أذكار الشيخ   من الأدعية المأثورة عن سيدي محمد بن عزوز البرجي رضي الله عنه:   اللهم ارحمني إذا وَاراني التُراب، ووادعنا الأحباب، وفَارقنا النَّعيم، وانقطع النَّسيم، اللهم ارحمني إذا نُسي اسمي وبُلي جسمي واندرس قبري وانقطع ذِكري ولم يَذكرني ذَاكر ولم يَزرني زَائر، اللهم ارحمني يوم تُبلى السرائر وتُبدى الضمائر وتُنصب الموازين وتُنشر الدواوين، اللهم ارحمني إذا انفرد الفريقان فريق في الجنة وفريق في السعير، فاجعلني يا رب من أهل الجنة ولا تجعلني من أهل السعير، اللهم لا تجعل عيشي كدا ولا دُعائي ردا ولا تجعلني لغيرك عبدا إني لا أقول لك ضدا ولا شريكا وندا، اللهم اجعلني من أعظم عبادك عندك حظا ونصيبا من كل خير تقسمه في هذا اليوم وفيما بعده من نور تهدي به أو رحمة تنشرها أو رزق تبسطه أو ضر تكشفه أو فتنة تصرفها أو معافاة تمن بها، برحمتك إنك على كل شي قدير، أصبحنا وأصبح كل شيء والملك لله، والحمد لله، ولا اله الا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير

حمل كتاب بهجة الناظر في أخبار الداخلين تحت ولاية الاسبانيين بوهران من الأعراب كبني عامر

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين



- كتاب: بهجة الناظر في أخبار الداخلين تحت ولاية الاسبانيين بوهران من الأعراب كبني عامر.
- تصنيف: الشيخ الإمام الفقيه عبد القادر بن عبد الله المشرفي الغريسي المعسكري.
- المادة: تاريخ وأنساب.
- مصدر الكتاب: مقتبس من المجلة الإفريقية.


يقول في أول:

" الحمد لله وحده حق حمده، والصلاة والسلام التامان على من لا نبي بعده، وبعد فهذا التقييّد سميته بهجة الناظر في أخبار الداخلين تحت ولاية الاسبانيين بوهران من الأعراب كبني عامر، وها أنا أشرع  في المراد، من الله تعالى أسأل الاستمداد، إنه على ما يشاء قدير والإجابة جدير، لا رب غيره، ولا خير إلاّ خيره، اعلم أن هؤلاء الاسبانيين لا شك أنهم فرقة من الروم لا من الفرنج بدليل أن كتاب النبي صلى الله عليه وسلم الذي كتبه لهرقل عظيم الروم .."

آخره:

".. وهذا آخر ما يسر الله بجمعه بحوله وقوته، قد تم على يد جامعه في أوائل رجب الفرد الحرام عام ثمانية وسبعين ومائة وألف (1178) أفقر العبيد إلى مولاه ذي الإكرام والجلال عبد القادر بن عبد الله بن محمد ابن أحمد أبي جلال المشرفي الغريسي¹ كان الله له ولوالديه يوم ترادف الأهوال بجاه سيّدنا محمد صلى الله عليه وسلم خير الارسال وأصحابه وأزواجه وعترته وكافة الآل والحمد لله رب العالمين".

رابط التحميل




ترجمة المصنف:


المشرفي ( .. 1192هـ - .. – 1778م)



عبد القادر بن عبد الله بن محمد المشرفي الغريسي بحاث، له اشتغال بالتاريخ، من فقهاء المالكية، من آثاره (( بهجة الناظر في أخبار الداخلين تحت ولاية الأسبان بوهران من الأعراب كبني عامر)) حققه الدكتور محمد بن عبد الكريم.

المرجع:

معجم أعلام الجزائر – لعادل نويهض ، الطبعة الثانية – 1400هـ/ 1980م – مؤسسة نويهض الثقافية – بيروت لبنان، ص: 303.

هوامش:



الغريسي: نسبة لدائرة غريس  التابعة لمدينة معسكر بالغرب الجزائري.

0 التعليقات :

إرسال تعليق

.
مدونة برج بن عزوز © 2010 | تصميم و تطوير | صلاح |