أذكار الشيخ   من الأدعية المأثورة عن سيدي محمد بن عزوز البرجي رضي الله عنه:   اللهم ارحمني إذا وَاراني التُراب، ووادعنا الأحباب، وفَارقنا النَّعيم، وانقطع النَّسيم، اللهم ارحمني إذا نُسي اسمي وبُلي جسمي واندرس قبري وانقطع ذِكري ولم يَذكرني ذَاكر ولم يَزرني زَائر، اللهم ارحمني يوم تُبلى السرائر وتُبدى الضمائر وتُنصب الموازين وتُنشر الدواوين، اللهم ارحمني إذا انفرد الفريقان فريق في الجنة وفريق في السعير، فاجعلني يا رب من أهل الجنة ولا تجعلني من أهل السعير، اللهم لا تجعل عيشي كدا ولا دُعائي ردا ولا تجعلني لغيرك عبدا إني لا أقول لك ضدا ولا شريكا وندا، اللهم اجعلني من أعظم عبادك عندك حظا ونصيبا من كل خير تقسمه في هذا اليوم وفيما بعده من نور تهدي به أو رحمة تنشرها أو رزق تبسطه أو ضر تكشفه أو فتنة تصرفها أو معافاة تمن بها، برحمتك إنك على كل شي قدير، أصبحنا وأصبح كل شيء والملك لله، والحمد لله، ولا اله الا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير

حصريا كتاب تاريخ المدن الثلاث: الجزائر - المدية - مليانة، لعبد الرحمن الجيلالي

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: تاريخ المدن الثلاث: الجزائر - المدية - مليانة.
- المؤلف: د.عبد الرحمن الجيلالي - رحمه الله.
- الناشر: دار الأمة للطباعة والنشر والتوزيع، الجزائر.
- تاريخ النشر: 2007.
- رقم الطبعة: الأولى.
- عدد الصفحات: 372.
- حجم الملف: 10 ميجا.
- حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

رابط التحميل


مقدمة المؤلف:

" لقد كان لي الشرف حينما دعيت من طرف هيئة إدارة (جريدة الشعب الثقافية) الجزائرية لأسهم في تحرير العدد الخاص بالعيد العاشر لاستقلال الجزائر وكذلك بمناسبة عيد العاصمة الألفي، وذلك بكتابة دراسة تاريخية عن مدينة الجزائر وغن كانت الجزائر هي أقدم من الألف سنة التي يحتفل بمرورها هذه البلدة الطيبة في هذا العام 1392هـ، 1972م، وإنما هذه الألف سنة في الواقع تعبر عن بداية حقبة بارزة وظاهرة مُبشرة ولها مع ذلك وزنها ومعناها العميق أيضا وإنما البداية كما هو معلوم سبقتها بكثير... وإلى حد ما فإن ذلك صحيح...

... ولهذا ارتأيت أن أبادر أولاً إلى جمع ما وصلت إليه يدي من أهم وأخصب ما خطته أقلام نخبة العلماء من الأساتذة المعاصرين حول هذه الذكرى الغراء، وحبره الكُتاب العرب المعنيون بشئون التاريخ وحقوقه في دراستهم النفسية وبحوثهم الممتعة المنشورة على صفحات المجلّات العلمية وما ألقوه بأنفسهم في هذه المناسبة على منابر الندوات والملتقيات الثقافية بالإضافة إلى ما نُشر لي على صفحات (الشعب الثقافية) فأنشر ذلك كله في مجموع كهذا يكون للباحث بعد ذلك كمقدمة وتمهيد أو كرصيد تاريخي يستعين به الدارس - سواء كنت أنا أو غيري - على وضع دراسة موسعة وبحث مسهب الشرح في هذا الموضوع...

... ولا ريب أن ما كُتب أو قِيل بمناسبة هذه الذكرى الفخمة العظيمة سوف يُنير في نفوس الأجيال الحاضرة العظات والعبر كما أنه سوف يحيي فيهم الآمال بمستقبل زاهر أفضل وأمجد يضف إلى الماضي ويزيد.

ألا ما أجمل شعبًا يحفل ماضيه.. يحفل بآثاره وتراثه ومأثوراته، ويحتفي بالحاضر في سبيل بناء مستقبل زاهر وزاخر بأزهى وافخر ما تُباهي به الشعوب لتحيا حياة سعيدة في سلام وأمان ولتحيا الجزائر.."

عبد الرحمن الجيلالي: 1392هـ / 1972م.


أعمال أخرى للمؤلف:

كتاب: تاريخ الجزائر العام.

0 التعليقات :

إرسال تعليق

.
مدونة برج بن عزوز © 2010 | تصميم و تطوير | صلاح |