أذكار الشيخ   من الأدعية المأثورة عن سيدي محمد بن عزوز البرجي رضي الله عنه:   اللهم ارحمني إذا وَاراني التُراب، ووادعنا الأحباب، وفَارقنا النَّعيم، وانقطع النَّسيم، اللهم ارحمني إذا نُسي اسمي وبُلي جسمي واندرس قبري وانقطع ذِكري ولم يَذكرني ذَاكر ولم يَزرني زَائر، اللهم ارحمني يوم تُبلى السرائر وتُبدى الضمائر وتُنصب الموازين وتُنشر الدواوين، اللهم ارحمني إذا انفرد الفريقان فريق في الجنة وفريق في السعير، فاجعلني يا رب من أهل الجنة ولا تجعلني من أهل السعير، اللهم لا تجعل عيشي كدا ولا دُعائي ردا ولا تجعلني لغيرك عبدا إني لا أقول لك ضدا ولا شريكا وندا، اللهم اجعلني من أعظم عبادك عندك حظا ونصيبا من كل خير تقسمه في هذا اليوم وفيما بعده من نور تهدي به أو رحمة تنشرها أو رزق تبسطه أو ضر تكشفه أو فتنة تصرفها أو معافاة تمن بها، برحمتك إنك على كل شي قدير، أصبحنا وأصبح كل شيء والملك لله، والحمد لله، ولا اله الا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير

حصرياً كتاب عقبة بن نافع - رضي الله عنه

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: عقبة بن نافع - رضي الله عنه.
- تأليف: د. نهلة شهاب أحمد.
- الناشر: دار الشؤون الثقافية العامة – بغداد.
- سلسلة: نوابغ الفكر العربي.
- تاريخ الإصدار: 1989.
- عدد الصفحات: 164.
- حجم الملف: 3 ميجا.
- حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

رابط التحميل


مقدمة:

" تأتي قضية دراسة الشخصيات التاريخية في تراثنا القومي الحضاري ضمن إطار الفهم الواعي، للفعل التاريخي الكبير الذي جسدته تلك الشخصيات، في صنعها للأحداث التاريخية المهمة، على الأصعدة الفكرية، أو السياسية، أو الاجتماعية، أو العسكرية.. التي تركت آثارها الإيجابية الواضحة في مسار الواقع ضمن أبعاده الزمنية في الماضي والحاضر والمستقبل...

... والتاريخ العربي الإسلامي زاخر بتلك الشخصيات، التي يعجز المرء عن حصرها ودراستها بصورة مستفيضة، فقلد حفلت مراحله التاريخية المختلفة بالكثير منها، فقدمت إبداعاتها وإنجازاتها المتميزة في شتى نواحي الحياة الفكرية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والعسكرية والعلمية...


... وشخصية القائد العربي المسلم عقبة بن نافع الفهري، إحدى الشخصيات التاريخية الجذابة التي استطاعت أن تتحول إلى رمز في تاريخ الأمة، رمز يقف بجدارة مع بقية الرموز التاريخية، في التاريخ العربي الإسلامي، بل لا أعدوا الحقيقة إذا قلت أن شخصية عقبة قد اكتسبت بعدها الرمزي كأفضل ما يكون عليه الرمز، في تحوله إلى مثال ونموذج وإلى بعد واقعي عملي تاريخي، نظراَ لما يتمتع به من مميزات وخصائص ذاتية ترجع إلى كفاءته ومقدرته العسكرية، وشدة إخلاصه وتفانيه، في سبيل إنجاز المهام والأهداف التي يؤمن بها، فهو من أوائل المسهمين في عمليات الفتح العربي الإسلامي لبلاد المغرب، ولفترة طويلة تزيد على ربع القرن منذ أن كان أحد قادة والي مصر، عمر بن العاص.


ورغبة في تقديم هذا الرمز التاريخي بحجمه الحقيقي، ولخطورة دوره التاريخي في المغرب، أعددت (تقول المؤلفة) هذه الدراسة للتعريف به، وبإنجازاته الباهرة، السياسية والعسكرية والإدارية والعمرانية.. في محاولة لكشف اللثام عن شخصية آسرة فاعلة في تاريخ الأمة العربية ".

مواضيع ذات صلة:

كتاب: عقبة بن نافع الفهري (10هـ-63هـ) فاتح المغرب.

0 التعليقات :

إرسال تعليق

.
مدونة برج بن عزوز © 2010 | تصميم و تطوير | صلاح |