أذكار الشيخ   من الأدعية المأثورة عن سيدي محمد بن عزوز البرجي رضي الله عنه:   اللهم ارحمني إذا وَاراني التُراب، ووادعنا الأحباب، وفَارقنا النَّعيم، وانقطع النَّسيم، اللهم ارحمني إذا نُسي اسمي وبُلي جسمي واندرس قبري وانقطع ذِكري ولم يَذكرني ذَاكر ولم يَزرني زَائر، اللهم ارحمني يوم تُبلى السرائر وتُبدى الضمائر وتُنصب الموازين وتُنشر الدواوين، اللهم ارحمني إذا انفرد الفريقان فريق في الجنة وفريق في السعير، فاجعلني يا رب من أهل الجنة ولا تجعلني من أهل السعير، اللهم لا تجعل عيشي كدا ولا دُعائي ردا ولا تجعلني لغيرك عبدا إني لا أقول لك ضدا ولا شريكا وندا، اللهم اجعلني من أعظم عبادك عندك حظا ونصيبا من كل خير تقسمه في هذا اليوم وفيما بعده من نور تهدي به أو رحمة تنشرها أو رزق تبسطه أو ضر تكشفه أو فتنة تصرفها أو معافاة تمن بها، برحمتك إنك على كل شي قدير، أصبحنا وأصبح كل شيء والملك لله، والحمد لله، ولا اله الا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير

حمل كتاب الأمير عبد القادر رائد الكفاح الجزائري

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: الأمير عبد القادر رائد الكفاح الجزائري.
- المؤلف: د.يحيي بوعزيز – رحمه الله.
- الناشر: الدار العربية للكتاب – الشركة الوطنية للنشر والتوزيع.
- رقم الطبعة: الثالثة.
- تاريخ الإصدار: 1983.
- حجم الملف: 13 ميجا.
- عدد الصفحات: 366.
- حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

رابط التحميل


هذا الكتاب:

" في التاسع عشر من شهري (رجب1376) و(فيفري 1957) حلت بين أيدينا الذكرى السادسة والسبعين لوفاة رائد الكفاح الجزائري «الأمير عبد القادر»، وفي اليوم الثالث والعشرين منهما حلت ذكرى ميلاده السادس والخمسين بعد المائة، وفي نفس الشهرين، وفي اليوم الثالث منهما وافتنا ذكرى مبايعته بالإمارة على كل الوطن الجزائري، من طرف سكان الغرب الجزائري.

فكان هذان الشهران بين أيدينا عرض موجز لتاريخ الأمير السيفي، وسيرته القلمية، بسطناه في هذه الصفحات المعدودة، حاولنا فيها كشف الستار، وإزاحة اللثام عن حياة الأمير في مختلف مراحلها، وشتى أطوارها.

وهي وإن لم تفِ بكل ما يجب أن تتحدث به عن هذا البطل العظيم – لأن ذلك يستدعي وقتا طويلا، ومجلدات ضخمة، لكنها على كل حال استطاعت أن تحمل إلى القراء تاريخ حياته البطولية، ونظام دولته الفتية، ومواقفه الإنسانية الخالدة، وأشهر أحداثه التاريخية زمان فتوته وشبابه، وإمارته، وفي خلال اعتزاله إياها في أخريات حياته...

... ويعود الأمر في إصدار هذه الدراسة المجملة قبل اكتمالها على الوجه الأكمل، إذ كانت بنت فترة لم تزد على عشرين يوما، إلى ما نراه من الإهمال والإغفال لشخصية هذا البطل العظيم الذي ما كان ينبغي أن يكون أبدا، خصوصا وأنه أبو الثورات التحريرية الجزائرية، وتعتبر ثورة (غرة نوفمبر 1954) امتدادا لثورته المسلحة...

... وعساني بهذه الدراسة المتواضعة أكون قد مهدت الطريق لغيري من الكُتاب والمفكرين في إفريقيا والشرق، وبخاصة الأقلام الجزائرية، ليمضوا في دراسة حياة هذا البطل العظيم الذي يكفيه فخرا أن يكون الداعية الأول لتوحيد الصفوف الإسلامية .. حول راية وفكرة واحدة هي: المِّلة المحمدية، وذلك في خطابه المنهجي الذي ألقاه على مسامع الشعب وقال فيه «وغايتي القصوى إتحاد الملّة المحمدية»."

يحيي بوعزيز – تونس « الأربعاء 18 شعبان 1376 / 20 مارس 1957»

0 التعليقات :

إرسال تعليق

.
مدونة برج بن عزوز © 2010 | تصميم و تطوير | صلاح |