أذكار الشيخ   من الأدعية المأثورة عن سيدي محمد بن عزوز البرجي رضي الله عنه:   اللهم ارحمني إذا وَاراني التُراب، ووادعنا الأحباب، وفَارقنا النَّعيم، وانقطع النَّسيم، اللهم ارحمني إذا نُسي اسمي وبُلي جسمي واندرس قبري وانقطع ذِكري ولم يَذكرني ذَاكر ولم يَزرني زَائر، اللهم ارحمني يوم تُبلى السرائر وتُبدى الضمائر وتُنصب الموازين وتُنشر الدواوين، اللهم ارحمني إذا انفرد الفريقان فريق في الجنة وفريق في السعير، فاجعلني يا رب من أهل الجنة ولا تجعلني من أهل السعير، اللهم لا تجعل عيشي كدا ولا دُعائي ردا ولا تجعلني لغيرك عبدا إني لا أقول لك ضدا ولا شريكا وندا، اللهم اجعلني من أعظم عبادك عندك حظا ونصيبا من كل خير تقسمه في هذا اليوم وفيما بعده من نور تهدي به أو رحمة تنشرها أو رزق تبسطه أو ضر تكشفه أو فتنة تصرفها أو معافاة تمن بها، برحمتك إنك على كل شي قدير، أصبحنا وأصبح كل شيء والملك لله، والحمد لله، ولا اله الا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير

حمل كتاب مؤتمر الصومام وتطور ثورة التحرير الوطني الجزائرية

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: مؤتمر الصومام وتطور ثورة التحرير الوطني الجزائرية 1956-1962.
- المؤلف: أ.د/ أزغيدي محمد لحسن.
- الناشر: دار هومة للطباعة والنشر والتوزيع - الجزائر.
- تاريخ الإصدار: 2009.
- عدد الصفحات: 336.
- حجم الملف: 8 ميجا.
- حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

للأمانة الكتاب من مرفوعات طلبة التاريخ تلمسان – فقط قمنا بتنسيقه وفهرسته.

رابط تصفح الكتاب


نبذة مختصرة من مقدمة الكتاب:

إن أهمية مؤتمر الصومام التاريخية بالنسبة للثورة، هي التي دفعتني (يقول المؤلف) إلى اختيار هذا الموضوع، كما أنه لم يعط حقه في الدراسات السابقة ، فرأيت أنه من الواجب عليّ أن أتناوله موضوع بحث ودراسة، لما له من أثر كبير في تطور ثورة التحرير الوطني الجزائرية، ومن هذا المنطلق قسمت البحث إلى 5 فصول وتمهيد، تناولت في الأوضاع العامة في الجزائر قبل اندلاع ثورة أول نوفمبر من النواحي: السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، أما الفصول الخمسة فكانت على النحو التالي:

- الفصل الأول: اندلاع ثورة أول نوفمبر...
- الفصل الثاني: فقد درس تصاعد الثورة الجزائرية من حيث تطورات الثورة قبل هجوم 20 أوت 1955 وكيف حاول المستعمر إخماد الثورة وحصارها...
- وفي الفصل الثالث: تناولت بالبحث مؤتمر الصومام من حيث الظروف التي أدت إلى انعقاده في 20 أوت 1956...
- وعالج الفصل الرابع: تطور الثورة والموقف الفرنسي منها...
- وخصص الفصل الخامس: لدراسة المرحلة الأخيرة لثورة التحرير المجيدة...

الدكتور أزغيدي محمد لحسن – أكتوبر 1983.


وتجدر الإشارة أن الدكتور أزغيدي محمد لحسن الأستاذ المحاضر بجامعة الجزائر قسم التاريخ، هو مؤرخ وباحث وكاتب جزائري  من أبناء مدينة المغير، يُعد أحد عمالقة وأعمدة  التاريخ في الجزائر الذين أَثْرَوْا المكتبة الجزائرية بالعديد من المصنفات الهامة والدراسات الجادة في مجال التاريخ،  ونجد بصمته واضحة في كل المحافل الوطنية و الدولية من خلال مقالاته و حاورته و مؤلفاته و قد سجل  رفضه مساومة دم الشهداء من خلال الضغط على فرنسا للاعتراف بجرائمها الاستعمارية وطلب تعويضات مادية و هو حق مشروع ، كما كانت له مواقف مشرفة اتجاه اللغة العربية فكان احد أبرز مؤسسي لمجلس الأعلى للغة العربية بالجزائر.

0 التعليقات :

إرسال تعليق

.
مدونة برج بن عزوز © 2010 | تصميم و تطوير | صلاح |