أذكار الشيخ   من الأدعية المأثورة عن سيدي محمد بن عزوز البرجي رضي الله عنه:   اللهم ارحمني إذا وَاراني التُراب، ووادعنا الأحباب، وفَارقنا النَّعيم، وانقطع النَّسيم، اللهم ارحمني إذا نُسي اسمي وبُلي جسمي واندرس قبري وانقطع ذِكري ولم يَذكرني ذَاكر ولم يَزرني زَائر، اللهم ارحمني يوم تُبلى السرائر وتُبدى الضمائر وتُنصب الموازين وتُنشر الدواوين، اللهم ارحمني إذا انفرد الفريقان فريق في الجنة وفريق في السعير، فاجعلني يا رب من أهل الجنة ولا تجعلني من أهل السعير، اللهم لا تجعل عيشي كدا ولا دُعائي ردا ولا تجعلني لغيرك عبدا إني لا أقول لك ضدا ولا شريكا وندا، اللهم اجعلني من أعظم عبادك عندك حظا ونصيبا من كل خير تقسمه في هذا اليوم وفيما بعده من نور تهدي به أو رحمة تنشرها أو رزق تبسطه أو ضر تكشفه أو فتنة تصرفها أو معافاة تمن بها، برحمتك إنك على كل شي قدير، أصبحنا وأصبح كل شيء والملك لله، والحمد لله، ولا اله الا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير

حمل كتاب شرح صُغرى الصُغرى في علم التوحيد - تحقيق أ.سعيد فودة

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
 

- كتاب: شرح صغرى الصغرى في علم التوحيد.
- تصنيف: الإمام أبي عبد الله محمد بن يوسف السنوسي الحسني  التلمساني.
- تحقيق وتعليق: الأستاذ سعيد عبد اللطيف فودة.
- الناشر: دار الرازي للطباعة والنشر والتوزيع- عمان، الأردن.
- رقم الطبعة: الأولى.
- تاريخ الإصدار: 1427هـ / 2006م.
- حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.


رابط التحميل

هنـــا


خطبة الكتاب:

إن علم التوحيد أشرف العلوم، الإسلامية على الإطلاق، وهو أساس الدين، وبه تحصل النجاة من الظلمات الإعتقادية وما يترتب عليها من مفاسد، ويصل الإنسان بتعلمه إلى العلم بالعقائد الصحيحة الواضحة، بأدلتها البرهانية.

والمتمكنون في هذا العلم الشريف هم المؤهلون لحفظ أركان الدين إذا اتَّقَوا وكان يؤمنون، وأهل السُنة والجماعة اهتموا بهذا العلم الجليل وافردوا فيه الكتب الحسان، وتعددت طرق تأليفهم فيه ليتمكنوا من إيصاله إلى جمهور الناس الخاصة منهم والعامة، وتعدد طرقهم في التأليف لا يستلزم اختلافهم في المذاهب، بل هذا اختلاف وسائل وطرق، وكلهم يجتمعون على مذهب أهل السُنة.

 وقد برز من أئمة أهل السنَّة والجماعة علماء عظام ألفوا في هذا العلم واشتهروا به، ونصروا المذهب الحق والقول الصدق، ومن هؤلاء العلماء الإمام "الأشعري" وقبله الإمام "أبو حنيفة"، ومنهم "الباقلاني" و"ابن فورك" و"البيهقي" و"الجويني" و"الغزالي" و"الرازي" و"الآمدي" و"السعد التفتازاني" و"العضد" وغيرهم، ثُمَّ تواترت العلماء الجِلّة - كالشيخ "الدردير" والشيخ "زكريا الأنصاري" و"البيجوري" و"اللقاني" و"السنوسي" و"ابن التلمساني" وغيرهم...

ورغبة منا في خدمة الحق وأهله فقد قمنا بإعادة صف هذا الكتاب المفيد المسمى بـ "شرح صغرى الصغرى" للإمام العلامة أبي عبد الله السنوسي رحمه الله تعالى، وهذا الكتاب مهم جداً، وله مكانة خاصة بين سائر كتب الإمام "السنوسي.

ترجمة المحقق:

هو الشيخ العلامة سعيد عبد اللطيف فودة (مواليد مدينة الكرامة، 1967 م)، عالم دين مسلم، أستاذ ومحقق في العقائد الإسلامية، وأحد أبرز علماء مذهب أهل السنة والجماعة وفق منهج الأشاعرة في العصر الحاضر.


أعمال أخرى للمؤلف:

كتاب: تهذيب شرح السنوسية أم البراهين (للإمام أبي عبد الله محمد بن يوسف السنوسي التلمساني).

3 التعليقات :

غير معرف يقول...

أشكركم يا ن تقومون بنشر كتب الشيخ سعيد

مطـر يقول...

جزيتم خيرًا، لكن الرابط غير فعال

صلاح يقول...

أخي الكريم مطر أشكرك على مشاركتك الطيبة.. ولكن رابط الكتاب يعمل جيّدا وهو شغال، عكس ما أشرتم إليه فقط عليك بالضغط على كلمة (هنــا) في المشاركة أعلاه ثم ابحث على (pdf) تجدها على يمين الصفحة المنبثقة وقم بالضغط عليها ليبدأ التحميل.. تحاتي.

إرسال تعليق

.
مدونة برج بن عزوز © 2010 | تصميم و تطوير | صلاح |