أذكار الشيخ   من الأدعية المأثورة عن سيدي محمد بن عزوز البرجي رضي الله عنه:   اللهم ارحمني إذا وَاراني التُراب، ووادعنا الأحباب، وفَارقنا النَّعيم، وانقطع النَّسيم، اللهم ارحمني إذا نُسي اسمي وبُلي جسمي واندرس قبري وانقطع ذِكري ولم يَذكرني ذَاكر ولم يَزرني زَائر، اللهم ارحمني يوم تُبلى السرائر وتُبدى الضمائر وتُنصب الموازين وتُنشر الدواوين، اللهم ارحمني إذا انفرد الفريقان فريق في الجنة وفريق في السعير، فاجعلني يا رب من أهل الجنة ولا تجعلني من أهل السعير، اللهم لا تجعل عيشي كدا ولا دُعائي ردا ولا تجعلني لغيرك عبدا إني لا أقول لك ضدا ولا شريكا وندا، اللهم اجعلني من أعظم عبادك عندك حظا ونصيبا من كل خير تقسمه في هذا اليوم وفيما بعده من نور تهدي به أو رحمة تنشرها أو رزق تبسطه أو ضر تكشفه أو فتنة تصرفها أو معافاة تمن بها، برحمتك إنك على كل شي قدير، أصبحنا وأصبح كل شيء والملك لله، والحمد لله، ولا اله الا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير

حمل مجلة الحوار المتوسطي، عدد خاص ~ أبو القاسم سعد الله رحمه الله سيرة وفكر

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على  سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- مجلة: الحوار المتوسطي.

[عدد خاص ~ أبو القاسم سعد الله رحمه الله سيرة وفكر]

- مدير المجلة: أ.د.حنيفي هلايلي.
- رئيس التحرير: د.عبد القادر صحراوي.
- الناشر: مخبر البحوث والدراسات الإستشراقية في حضارة المغرب الإسلامي.

[جامعة جيلالي اليابس سيدي بلعباس - الجزائر]

- العدد: 7 ~ ديسمبر2014.
- عدد الصفحات: 394.
- حجم الملف: 5 ميجا.
- حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

رابط التحميل


مقدمة العدد:

"نواة هذا العدد الخاص من مجلة الحوار المتوسطي، ندوتين نظمهما مخبر البحوث والدراسات الإستشراقية في حضارة المغرب الإسلامي بالتعاون مع المركز الثقافي الإسلامي لولاية سيدي بلعباس، الندوة الأولى بتاريخ 03 مارس 2014م بعنوان: أبو القاسم سعد الله رحمه الله سيرة وفكر، والندوة الثانية بتاريخ 05 جوان 2014م بعنوان: دراسة النخب العلمية من خلال كتب الطبقات والتراجم في المغرب الإسلامي.

شارك في أعمال الندوتين أساتذة وباحثين من مختلف الجامعات الجزائرية، حيث استمعنا إلى مختلف المداخلات، تدخلات الأساتذة والباحثين الذين أغنوا البحث والنقاش في هاتين الندوتين الهامتين، وهو ما يتعلق بإنتاج الأستاذ أبو القاسم سعد الله رحمه الله، والنخب العلمية في المغرب الإسلامي...

...ترك الفقيد إنتاجاً غزيراً في مجال التأليف والتحقيق والترجمة، كما تعددت مناحي البحث والتأليف عند عميد المؤرخين الجزائريين الأستاذ أبي القاسم سعد الله رحمه الله بتعدد المجالات الفكرية والعلمية التي وجد نفسه مشاركاً فيها، إما بحكم التخصص الأكاديمي، أو بحكم الميول الأدبية والفكرية أو لضرورة الدفاع عن قضية معينة أو الكشف عن حقيقة مجهولة، فمن الشعر والأدب إلى تاريخ الحركة الوطنية الجزائرية، إلى تاريخ الجزائر الثقافي إلى تراجم أعلام الجزائر، إلى إبداء الرأي في بعض القضايا العامة مما بتعلق بالوطن والأمة.

خص المؤرخ أبو القاسم سعد الله رحمه الله عدداً من علماء الجزائر بمؤلفات مستقلة، أحاط في كل كتاب منها بالجوانب المختلفة لحياة المترجم له، وعرف بتراثه الفكري، وأبرز كل ما يتعلق به...."

أ.د.حنيفي هلايلي
مدير المخبر ومدير المجلة


من محتويات العدد:

ملف ندوة د.أبو القاسم سعد الله رحمه الله:

الاتجاهات الدينية للحركة الوطنية الجزائرية في كتابات أبي القاسم سعد الله رحمه الله.
التأريخ لـ' مسار قلم: أبو القاسم سعد الله رحمه الله مؤرخاً.
أبو القاسم سعد الله رحمه الله، نجم ساطع في سماء الجزائر.
رهانات الفكر الإسلامي المعاصر في كتابات أبو القاسم سعد الله رحمه الله.
المؤرخ أبو القاسم سعد الله رحمه الله وتاريخ الحركة الوطنية الجزائرية.
أبو القاسم سعد الله رحمه الله ومساهمته في الحفاظ على التراث الثقافي الجزائري.
الدراسات النحوية في الجزائر من خلال كتاب تاريخ الجزائر الثقافي لأبي القاسم سعد الله.
رصيد بيبلوغرافي لمسيرة الأستاذ أبو القاسم سعد الله رحمه الله.

...وغيرها
تكملة الموضوع

حمل كتاب عبّان رمضان

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: عبّان رمضان.
- المؤلف: خالفه معمري.
- تعريب: زينب زخروف.
- الناشر: دار ثالة، الأبيار ~ الجزائر.
- تاريخ الإصدار: 2008 ~ طبعة خاصة، وزارة المجاهدين.
- عدد الصفحات: 540.
- حجم الملف: 27 ميجا.
- حالة الفهرسة: مفهرس العناوين الرئيسية.

رابط التحميل


 هذا الكتاب:

"إن مثل هذا العمل يهدف إلى التعريف بأبطال حربنا التحريرية وبالأخص "عبان رمضان" وكيفية صد المحاولات الماكرة والخبيثة التي ترمي إلى إسقاط اسمه  من ذاكرة شعبنا الجماعية والحط من مكانته ودوره.

أتساءل دوماً (يقول المؤلف) وبكثير من الألم، عن تلك النزعة التي تسيطر علينا نحن الجزائريين، على المستوى الرسمي على الأقل، في تفضيل المنهزم على المنتصر.

من غير أن أعود بعيداً في التاريخ لإبراز كيف تجاهلت الجزائر الرسمية بكثير من المكر رجالاً صنفوا من بين عباقرة العالم، فإن الغضب والسخط يغمراني عندما أتذكر أن عبان رمضان الذي يزيد همة وشأناً كلما زاد تعرفنا عليه قد همش مطولاً في الساحة السياسية الجزائرية.

صحيح أن القادة الأولين لبلدنا في خلطهم بين صغر "الأنا" الشخصية و"الذات" الجماعية لشعب صنعه التاريخ، قد ظنوا أنهم انتقموا منه، كانوا يجهلون حينئذ أن الجزائر بأكملها هي التي ضربت في كيانها وضميرها طالما أنه من المستحيل تحريف التاريخ باستمرار، والشعب الذي لا يطالب باستفسارات ولا يُصدر أحكاماً سيدفع حتما الثمن إن عاجلاً أو آجلاً من الذي يتجرأ اليوم على الإنكار أننا كلنا كجزائريين أضحينا اليوم أمام "محاسبة" التاريخ لأننا تركنا منذ الاستقلال أشياء فضيعة تحدث باسمنا جميعاً إما لنجني مصلحة ما، وإما بجبن فقط؟ فحذار ثم حذار من تخدير الضمائر".

المؤلف
تكملة الموضوع

حمل كتاب الجزائر بلد المليون شهيد

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: الجزائر بلد المليون شهيد.
- المؤلف: جمال الدين الآلوسي.
- الناشر: مطبعة الجمهورية ~ بغداد.
- تاريخ النشر: 1390هـ، 1970م.
- المصدر: مكتبة جامعة كورنيل ~ الولايات المتحدة الأمريكية.
- عدد الصفحات: 348.
- حجم الملف: 28 ميجا.
- حالة النسخة: مفهرسة.

رابط التحميل


نبذة حول مضمون الكتاب:

قصة الجزائر واستقلالها قصة طويلة الفصول، حزينة الأحداث، تجمع بين البطولة والمأساة، بين الظلم والاستبداد والمقاومة، بين القهر والاستعمار، بين الحرية وطلب الاستقلال، كان أبطال هذه القصة الفريدة مليون ونصف المليون شهيد، والكتاب الذي بين أيدينا يروي فصول هذه المأساة منذ بداية الاحتلال إلى المقاومات الشعبية حتى قيام الثورة التحريرية المباركة في الفاتح من نوفمبر 1954 هذه الثورة التي هزت أركان الحلف الأطلسي بأكمله وتعتبر أعظم ثورة في القرن العشرين، نال من خلالها الشعب الجزائري بالقوة والإرادة وعزيمة الرجال السيّادة الوطنية والاستقلال... الكتاب من إصدارات وزارة الثقافة والإعلام، سلسلة الكتب الإعلامية بإشراف مديرية الثقافة العامة العراقية للتأليف والترجمة والنشر ~ بغداد.
تكملة الموضوع

حمل كتاب المُختصر في تاريخ الثورة الجزائرية 1954- 1962

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: المُختصر في تاريخ الثورة الجزائرية (1954-1962).
- المؤلف: زهير إحدّادن.
- الناشر: مؤسسة إحدادن للنشر والتوزيع، حسين داي ~ الجزائر.
- رقم الطبعة: الأولى ~ 2007.
- عدد الصفحات: 128.
- حجم الملف: 6 ميجا.
- حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

رابط التحميل


هذا الكتاب:

هذا الكتاب يروي الأحداث الهامة والأساسية التّي وقعت أثناء الثورة التحريرية من بدايتها في فاتح نوفمبر 1954 إلى نهايتها مع تحقيق الاستقلال في 5 يوليو 1962 وهو بهذا تاريخ الثورة الجزائرية وسميته (المختصر في تاريخ الثورة الجزائرية) لأنه لا يتعرض لهذه الأحداث إلا باختصار، ولا يذكر التفاصيل والجزئيات منها ولا يذكر الأحداث الأقلّ أهمية لأن ذكرها يتطّلب العديد من المجلّدات ومشاركة العديد من المؤرّخين، نرجو من الله أن يوفّقنا لذلك في يوم من الأيام.

وهدفنا من هذا الاختصار هو من جهة أن نعطي صورة كاملة وصادقة لمسيرة الثورة من أوّلها إلى آخرها، حتّى يستطيع القارئ من الأجيال القادمة أن يفهم هذه المسيرة وأن يقدّرها أحسن تقدير، ومن جهة أخرى أن نروّج عند شبابنا اليوم الصورة الكاملة للثورة الجزائرية لأنّ ما يعرفون عنها هو صورة متقاطعة كأنها منفصلة لا صلة بينها، وهو ما يجعلهم لا يقدّرون هذه الثورة ولا يشعرون بقيمة ما حقّقته، ومن جهة ثالثة نريد أن نبيّن للمشككين كيف استطاعت الثورة برجالها المخلصين وبتضحيّات أفراد شعبها المؤمنين أن تصل إلى هدفها المنشود وهو الاستقلال.
تكملة الموضوع

حمل كتاب معركة جبال النمامشة 1954 – 1962

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: معركة جبال النمامشة 19541962.

[مثال ملموس من حرب العصابات والحرب المضادة]

- المؤلف: دومينيك فارال.
- ترجمة وتحقيق: مسعود حاج مسعود.
- الناشر: دار القصبة للنشر ~ الجزائر.
- تاريخ الإصدار: 2008~ طبعة خاصة وزارة المجاهدين.
- عدد الصفحات: 241.
- حجم الملف: 10 ميجا.
- حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

رابط التحميل


المؤلف والكتاب في سطور:

دومينيك فارال، إسم مستعار لمؤلف هذا الكتاب، وهو من خريجي سان سير وضابط سابق في قوات المرتزقة، شارك أثناء الحرب التحريرية في صفوف القوات الفرنسية بجبال النمامشة، وهو حالياً نائب رئيس إحدى جمعيات قدماء الحركى وعائلاتهم، له عدة كتب ومقالات صحفية عن البربر وقوات المرتزقة وحرب الجزائر وفرسان المغول، حائز على جائزة كلود فارير، ومن أحث مؤلفاته: من جنكيز خان إلى قوبلاي خان (منشورات Economica)، وهو أيضا عضو إتحاد الكتاب المكافحين.

كانت منطقة النمامشة موالية في مجملها للوطنيين الجزائريين وكان هؤلاء يسيطرون على بضعة دواوير تقع في جنوب المنطقة الجبلية بصفة خاصة، حيث تمكنت فرقهم المسلحة الصغيرة من القضاء على القياد وحراس الغابات وقدماء المحاربين المتعاطفين مع فرنسا وأحلوا محلهم مسؤولين سياسيين مكلفين بجباية الضرائب.

ما كان لحركة التمرد أن تستفحل في منطقة الأوراس والنمامشة لو توفرت فرنسا، فور اندلاع الأحداث على بضعة آلاف من الجنود وسارعت إلى نشرهم في جميع أرجاء هاتين الكتلتين الجبليتين.

ساهمت الكتلة الموضوعة تحت إمرة الرائد ميتزينغر في عرقلة تمركز المتمردين في شمال النمامشة، ولكن كتيبة المقدم ميكال لم تتمكن من فعل الشيء نفسه في جنوب المنطقة التي ركزَّ عليها لغرور عباس جلَّ جهوده في  بداية الأمر، فكان من الضروري توفير عدد أكبر من الكتائب هناك.

إستفاد لغرور عباس من الجهود التي بذلها المتمردون في الجنوب التونسي وفي جبال الأوراس، ولم يبقى ما يكفي  من القوات لنشرها في منطقة النمامشة، وذلك ما مكن عباس لغرور من بسط سلطته الإدارية على جزء كبير من جنوب المنطقة، ففي هذا النوع من الحروب تعتبر السيطرة على السكان أكبر الرهانات في الصراع.

(مقتطف من الكتاب).

وتجدر الإشارة أن النمامشة أو اللمامشة كما تسمى عند البعض هي قبيلة جزائرية أمازيغية عريقة وتعتبر أكبر قبيلة أمازيغية ليس في الجزائر فحسب، بل في العالم كله حسب ما قاله الدكتور والمؤرخ الجزائري عثمان سعدي من حيث التعداد، ويرجع أصل قبيلة النمامشة إلى قبيلة جراوة البربرية العريقة وهي بطن من بطون القبيلة العظيمة الضاربة في الأرض زناتة مؤسسة العديد من الدول في شمال أفريقيا.
تكملة الموضوع

حمل كتاب حياة الأمير عبد القادر

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: حياة الأمير عبد القادر.
- المؤلف: شارل هنري تشرشل.
- ترجمة وتحقيق وتقديم: أ.د.أبو القاسم سعد الله ~ رحمه الله.
- الناشر: الدار التونسية للنشر ~ تونس.
- تاريخ النشر: 1974.
- عدد الصفحات: 336.
- حجم الملف: 12 ميجا.
- حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

رابط التحميل 


مقدمة المترجم:

يقول مترجم ومحقق هذا الكتاب الأستاذ الدكتور أبو القاسم سعد الله رحمه الله: "... تعود صلتي بهذا الكتاب إلى عدة سنوات مضت عندما كنت أعد رسالتي للدكتوراه، وقد عزمت يومئذ على نقله إلى العربية لاقتناعي بأهميته ذلك أن المؤلف قد جمع فيه وثائق أصلية يبدوا أنه قد حصل عليها من الأمير نفسه أو من عائلته مباشرة، وأهم من ذلك أنه كتبه كما يقول من إملاء الأمير نفسه، فهو حينئذ نوع من الترجمة الذاتية، وبالإضافة إلى ذلك أن معظم الذين ترجموا للأمير كانوا يستخدمون تشرشل كمصدر عام من مصادرهم، ولا نستثني من ذلك الأمير محمد صاحب ((تحفة الزائر)) الذي كثيرً ما نقل عنه الفقرات الكاملة دون أن يذكر بالاسم  أو يذكره بقوله: قال تشرشل أو قال أحد مؤرخي الإنكليز، إلخ كما لا نستثني من ذلك بول أزان صاحب ((الأمير عبد القادر)) ولا يكاد يخلوا مصدر من مصادر ترجمة الأمير من ذكر كتاب تشرشل، وسنتعرض لأهمية الكتاب التاريخية بعد قليل...

... أما تشرشل فقد عزم على كتابة سيرة شخصية للأمير، وأثناء شتاء سنة 1859- 1860 أقام تشرشل في دمشق لتنفيذ مشروعه فاتفق مع الأمير على الجلوس معه ساعة يومياً طيلة خمسة شهور، ومن هذا ((الإملاء الشخصي)) والوثائق الأصلية التي حصل عليها المؤلف ولد هذا الكتاب.

 ومن حق الباحث أن يتساءل لماذا أخر تشرشل كتابة كتابه حوالي عشر سنوات (1855-1864)؟ هل كانت تنقصه الوثائق الضرورية أو كان ينتظر الفرصة المواتية، أو أن الأحداث لم تتطور بعد لتجعل من الأمير محط الأنظار من جديد، أو كان تشرشل مشغولاً بأمور أخرى؟ على كل حال إن هذه الأسئلة لا يُجيب عليها الكتاب، ولعلها ستظل بدون جواب حتى يظهر من الوثائق ما يكشف الحقيقة...

...ومهما كان الهدف السياسي لتشرشل من كتابة سيرة شخصية للأمير فإن عمله الذي جاء نتيجة تعارف وصداقة بينه وبين الأمير دامت حوالي عشر سنوات، يعتبر من أفضل ما كُتب عن الأمير حتى الآن، وإني أرجوا أن يجد فيه القارئ المتعة التي وجدتها قارئاً ومترجماً، كما أرجوا أن يكون هذا العمل مساهمة مثمرة في التعريف بالجوانب الوطنية والعربية والإنسانية للأمير عبد القادر، ومساهمة أيضا في حركة ربط الحاضر بالماضي التي هي هدف من أهداف الثورة الجزائرية، لأن الأمير عبد القادر مهما قيل عنه، لم يكن مجرد  بطل مقاومة، ولكنه كان بالإضافة إلى ذلك رمز حضارة وصوت تاريخ، وحسب المرء أن يسعى".

مدينة معسكر، يوم الجمعة 1971/8/13.
أ.د. أبو القاسم سعد الله
تكملة الموضوع

حمل كتاب تاريخ الصحافة في الجزائر

بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


- كتاب: تاريخ الصحافة في الجزائر.
- المؤلف: الزبير سيف الإسلام.
- الناشر: الشركة الوطنية للنشر والتوزيع ~ الجزائر.
- تاريخ الإصدار: 1982.
- عدد الأجزاء: 2 ~ [الثاني والثالث]، تم دمجهما في ملف واحد.
- حجم الملف: 18 ميجا.
- مجموع الصفحات: 327.
- حالة النسخة: مفهرسة.

رابط التحميل


نبذة:

"تاريخ الصحافة في الجزائر" تناول فيه المؤلف الزبير سيف الإسلام الحقبة الواقعة ما بين 1830 وسنة 1850 وحاول أن يستعرض فيها جميع الصحف التي أنشئت بالجزائر خلال هذه المدة، ويُعتبر هذا الكتاب هو العمل الأول باللغة العربية يعالج تاريخ الصحافة في الجزائر، وقد استخدم فيه المؤلف طريقة التحرير الصحفي في الكتابة فجعل هذه الصحف تتحدث عن نفسها، وهذه الطريقة أقرب إلى الفهم في تاريخ الصحف وأكثر عدلاً في تصوير شخصية الصحيفة، وفي معرض ذلك يقول مقدم هذا الكتاب الأستاذ الدكتور محمد سيّد محمد أستاذ الصحافة في جامعة الجزائر ما نصه: "وهذا الكتاب الذي يسعدني أن أقدمه لقراء العربية ليس إلا باكورة إنتاج للأخ الزبير سيف الإسلام الذي تخرج في كلية الحقوق بجامعة الجزائر وله دبلوم في الصحافة، ودرّس تاريخ الصحافة الجزائرية في المدرسة الوطنية العليا للصحافة بجامعة الجزائر، وهو يشتغل الآن منصب رئيس تحرير مجلة الثورة والعمل، والمؤلف بحكم صلته بالصحافة صلة دراسة وصلة عمل وحرفة، جدير بأن يتحمل مسؤولية التاريخ للصحافة في الجزائر، أو على الأقل تقدير أن يفتح باب هذه الدراسة فيجلها من بعده آخرون" أهـ.

محمد سيد محمد أستاذ الصحافة في جامعة الجزائر.

الجزائر في: فاتح جوان/حزيران/1971.


للأمانة الكتاب من مصورات طلبة التاريخ تلمسان.
تكملة الموضوع

.
مدونة برج بن عزوز © 2010 | تصميم و تطوير | صلاح |